المواعظ والحكم : في وزن أفعل ويعبر عنه بألف التعظيم





١- في وزن أفعل ويعبر عنه بألف التعظيم فمن ذلك قوله (عليه السلام):
- أفضل النعم العقل.
- أسوء القسم الجهل.
- أفضل السخاء الايثار.
- أفضل التوسل الاستغفار.
- أفضل العدد الاستظهار.
- أسمحكم أربحكم.
- أخسركم أظلمكم.
- أوحش الوحشة العجب.
- أقبح الخلائق الكذب.
- أحق الناس بالرحمة عالم يجري
عليه حكم جاهل وكريم يستولي عليه لئيم وبر يسلط عليه فاجر.
- أفضل الجود إيصال الحقوق إلى
أهلها.
- أكثر الناس حمقا الفقير المتكبر.
- أبغض العباد إلى الله تعالى العالم
المتجبر.
- أقل شئ ينجي الصدق والأمانة.
- أكثر شئ يردي الكذب والخيانة.
- أعلم الناس بالله أكثرهم خشية له.
- أحب العباد إلى الله تعالى أطوعهم له.
- أفضل الناس رأيا من لم يستغن عن
مشير.
- أحسن العفو ما كان عن قدرة.
- أفضل الجود ما كان عن عسرة.

٢-بلفظ إذا بمعنى الشرط [فمن ذلك] قوله (عليه السلام):
- إذا أراد الله بعبد خيرا عف بطنه
وفرجه.
- إذا أراد الله بعبد خيرا ألهمه القناعة وأصلح له زوجه.
- إذا أقبلت الدنيا على عبد أعارته
محاسن غيره وإذا أدبرت عنه سلبته محاسنه.
- إذا أراد الله بعبد خيرا ألهمه الاقتصاد وحسن التدبير وجنبه سوء التدبير والاسراف.
- إذا قل أهل التفضل هلك أهل
التجمل.
- إذا طابق الكلام نية المتكلم قبله
السامع وإذا خالف نيته لم يقع موقعه.
- إذا شاب الجاهل شب جهله وإذا
شاب العاقل شب عقله.
- إذا سئلت عما لا تعلم فقل: الله و
رسوله أعلم.
- إذا كنت جاهلا فتعلم.
- إذا كرم أهل الرجل كرم مغيبه و
محضره.
- إذا ظهر غدر الصديق سهل هجره.
- إذا فاجأك الامر فتحصن بالصبر و
الاستظهار.
المصدر:
كتاب عيون الحكم والمواعظ