شرف المؤمن صلاة الليل وعز المؤمن كفه عن الناس






عن أبي عبد الله عليه السلام
قال: شرف المؤمن صلاة الليل وعز المؤمن كفه عن الناس.
عن أبي عبد الله عليه السلام قال: عليكم بصلاة الليل فإنها سنة نبيكم ودأب الصالحين قبلكم ومطردة الداء عن أجسادكم.
قال أبو عبد الله عليه السلام صلاة الليل تبيض الوجوه وصلاة الليل تطيب الريح وصلاة الليل تجلب الرزق.
عن أبي عبد الله عليه السلام قال: إن كان الله عزو جل قد قال (المال والبنون زينة الحياة الدنيا) ان الثمان ركعات التي يصليها العبد
آخر الليل زينة الآخرة.
عن أبي عبد الله عليه السلام انه جاءه رجل فشكا إليه الحاجة
فأفرط في الشكاية حتى كاد أن يشكو الجوع فقال له أبو عبد الله عليه السلام يا هذا أتصلي بالليل؟ قال فقال الرجل نعم، قال فالتفت أبو عبد الله عليه السلام إلى صاحبه فقال كذب من زعم أنه يصلي بالليل ويجوع بالنهار ان الله عز وجل ضمن بصلاة الليل قوت النهار.
عن علي بن محمد النوفلي قال سمعته يقول: ان العبد ليقوم في الليل فيميل به النعاس يمينا وشمالا وقد وقع ذقنه على صدره فيأمر الله تبارك وتعالى أبواب السماء فتفتح ثم يقول للملائكة
انظروا إلى عبدي ما يصيبه في التقرب إلي بما لم افترض عليه راجيا مني لثلاث خصال ذنبا أغفره له أو توبة أجددها له أو رزقا أزيده فيه فأشهدكم ملائكتي اني قد جمعتهن له.
عن أبي عبد الله عليه السلام قال: صلاة الليل تحسن الوجه وتحسن الخلق وتطيب الريح وتدر الرزق وتقضي الدين وتذهب بالهم وتجلو البصر.
عن أبي عبد الله عليه السلام قال: ان الرجل ليكذب الكذبة فيحرم بها رزقه، قلت وكيف يحرم رزقه؟ فقال: يحرم بها صلاة الليل فإذا حرم صلاة الليل حرم الرزق.
عن أبي عبد الله عليه السلام قال:
أن البيوت التي يصلى فيها بالليل بتلاوة القرآن تضئ لأهل السماء كما تضئ نجوم السماء لأهل الأرض.
عن أبي عبد الله عليه السلام في قول الله عز وجل (ان الحسنات يذهبن السيئات) قال: صلاة المؤمن بالليل تذهب بما عمل من ذنب بالنهار.
....
ثواب من صلى صلاة يعرف مايقول فيها
عن الحسن بن يوسف بن عمير النخعي قال حدثني من سمع أبا عبد الله عليه السلام يقول: من
صلى ركعتين يعلم ما يقول فيهما انصرف وليس بينه وبين الله ذنب إلا غفر له.


المصدر:
ثواب الأعمال ص٤١
للشيخ الصدوق
خدمة محراب أهل البيت(ع)